1 مايو، 2021 - 14:04

إنتشار التماثيل في تيزي وزو يثير الجدل

أثار تنصيب تمثال المغني القبائلي “ادير” في تيزي وزو نوع من الجدل بعدما سبقه تمثالي شيشناق و معطوب الوناس

حيث اصبح  تنصيب التماثيل صرعة جديدة إشتهرت بها تيزي وزو هدا العام ، خصوصا بعد الجدل الكبير الذي اثاره تمثال شيشناق

وفي ذات السياق علق البعض عن ظاهرة التماثيل التي اخذت تنتشر في منطقة القبائل بما حدث عند قريش مكة في الجاهلية عندما تحولت التماثيل لآلهة .في مقابل ذلك اعبر الاخير ان  ظاهرة تنصيب التماثيل اخذت تزحف على كل ولايات التراب الوطني

محمد نبيل

1 مايو، 2021 - 11:36

كريم طابو يراوغ للخروج من الورطة..!!

يحاور الناشط السياسي كريم طابو المراوغة وخداع المواطن بعد فضيحة المقبرة ،حيث  وقع طابو ومن معه في المحضور فأنقلب السحر على الساحر

طابو بعد الفضيحة أخد في البحث عن مخرج لهذه الورطة من خلال التوجه الى التصريحات الإعلامية المثير في الشان السياسي لذر الرماد على العيون

حيث قال طابو، إن الحراك الشعبي أصبح بمثابة “أكبر حزب سياسي في الجزائر”.

وأوضح طابو في مقابلة مع “فرانس برس” قبل أن يتعرض للإيقاف مساء الأربعاء، أن الحراك أمامه التزام أكبر في ظل الوضع الحالي الذي يتسم بـ”القمع”، مطالبا الشباب الجزائري بأن “ينتزع حقوقه من أجل العيش بكرامة”.

وأضاف منسق الحزب الاجتماعي الديموقراطي “غير معتمد”، أن الحراك الذي يحشد آلاف المحتجين أسبوعيا أصبح بمثابة “أكبر حزب سياسي في الجزائر”.

وتابع “تمكن الحراك من خلق ظروف للتعايش وتوحيد كل الاتجاهات التي تعمل من أجل التغيير”.

وانتقد كريم طابو السلطات التي تهتم -حسبه- بقضايا جانبية، “بينما الشعب يواجه ابتزازا اجتماعيا بأزمة الزيت والحليب والخبز”.

س.مصطفى

1 مايو، 2021 - 11:21

الرئيس تبون يعلن عن إجراءات جديدة لامتصاص البطالة

أكد الرئيس عبد المجيد تبون، في كلمة له بمناسبة  عيد العمال ، قرأها وزير العمل، إن الدولة تعمل على امتصاص اليد العاملة وتخفيف نسبة البطالة.

وأورد رئيس الجمهورية: “نعمل تدريجيا للتخفيف من نسبة البطالة من خلال دعم اقتصاد المعرفة والمؤسسات الناشئة”.

وأضاف الرئيس تبون:”حرصنا على إدماج أصحاب عقود ما قبل التشغيل”.

وحيا رئيس الجمهورية، جهود المؤسسات للحفاظ وخلق مناصب الشغل.

كما وعد الرئيس تبون في عيد العمال، بالحفاظ على القدرة الشرائية وتعزيز التغطية الاجتماعية.

1 مايو، 2021 - 11:03

فكر “الفمنيست” في رواية جزائرية جديدة

الجزائر- سلطت الكاتبة مريم قماش في آخر رواية لها بعنوان “زيلدا” الضوء على عيوب مجتمع ذكوري بامتياز مرافعة من اجل حق المرأة في التقدم و التصرف في حياتها كيفما شاءت في قصة حب مليئة بالمشاعر و الاحداث المتتالية.

 تصور مريم قماش بطلة قصتها “زيلدا” كصحفية ناجحة في عملها, جعلها اسلوبها في الكتابة و حسها المهني تنال رضى رئيسها في العمل لكنها اذ تخلو الى نفسها في بيتها تكابد الوحدة مستأنسة برفقة قطها روميو في مأمن من نفاق الناس و كذبهم و نظرة الاحتقار التي يرون بها المرأة المطلقة.

و تروي الكاتبة كيف خدعت زيلدا من طرف رضا زير النساء الذي تعرفت عليها في الفايسبوك و صداقتها المزيفة مع جارها كريم الذي يرى فيها العشيقة المثالية ناهيك عن تدخل امها عائشة المرأة المتسلطة في حياتها.

الرواية تصب في فكر الفمنيست الداعي لتحرر المرآة من كل القيود الاجتماعية و الدينية و الخروج عن العرف  التقليدي الجزائري الى مساحة مفتوحة  ،تسمح لها بتجاوز كل الحدود دون شرط وقيد

ف.سمير

1 مايو، 2021 - 10:45

23 جريح في حادث مرور خطير..

بلغ الجزائر1 ان مصالح الحماية المدنية لولاية سكيكدة سجلت هذا الصباح، حادث مرور بالمكان المسمى عين شرشار شرق الولاية، متمثل في انحراف وانقلاب حافلة لنقل المسافرين.

الحادث خلف 23 مصاب من بينهم 3 في حالة خطيرة، حيت تم نقلهم لمستشفى عزابة من طرف الحماية المدنية.

ف.م

1 مايو، 2021 - 10:26

الأمم المتحدة تحذر المغرب من إنتهاكات حقوق الإنسان

وجه كل من المقررين الخاصين للأمم المتحدة المعنيين بالمدافعين عن حقوق الإنسان، وبحرية التعبير، وبالتعذيب وفريق الأمم المتحدة العامل المعني بالاحتجاز التعسفي، بلاغا للحكومة المغربية بشأن انتهاكات حقوق الإنسان للسكان الصحراويين الأصليين في الأراضي المحتلة بالصحراء الغربية.

وجاء في نص البلاغ: “نحن قلقون مما يبدو أنه يشير إلى غياب الأمان ووجود بيئة معادية للمدافعين عن حقوق الإنسان في المغرب والصحراء الغربية”.

وشدد على أن “تجريم المدافعين عن حقوق الإنسان يعيق بشكل خطير قدرتهم على القيام بعملهم المهم في الدفاع عن حقوق الإنسان، وبأن أعمال التعذيب والاضطهاد القضائي والتهديد والمراقبة المستمرة تشكل اعتداء خطيرا على المدافعين عن حقوق الإنسان والمنظمات، ولها أثر سلبي على المجتمع المدني وردع للعمل في هذا المجال”.

وفي هذا الصدد، حثت الأمم المتحدة، المملكة المغربية على تقديم معلومات تتعلق بالوضع الحالي للضحايا الثمانية وشرح “الخطوات المحددة التي يتم اتخاذها للتحقيق في الانتهاكات ومحاسبة المسؤولين عنها، وأيضا التدابير المتخذة لضمان أداء المدافعين عن حقوق الإنسان في الصحراء الغربية بأمان لأنشطتهم المشروعة في بيئة مناسبة خالية من التهديدات أو المضايقة أو الوصم أو التجريم من أي نوع “.

وقد أبلغت الآليات الخاصة للأمم المتحدة، جبهة البوليساريو، بهذا البلاغ في نسخة من نفس الرسالة المرسلة إلى المملكة المغربية بما يتماشى مع القانون الدولي.

عاجل