الجزائر 1 | المغرب يخوض معركة خاسرة أمام الثوار الصحراويين الجزائر 1 الجزائر 1 | المغرب يخوض معركة خاسرة أمام الثوار الصحراويين

26 فبراير، 2021 - 09:35

المغرب يخوض معركة خاسرة أمام الثوار الصحراويين

قال المعارض المغربي أحمد فنان إن المغرب يخوض معركة خاسرة أمام الثوار الصحراويين وأن محاولاته لإقحام الجزائر في نزاعه مع جبهة البوليساريو دليل على فشله في إدارة هذا الصراع.

وأوضح المعارض المغربي من مدينة ميسوري الأميركية في حوار مع إذاعة الجزائر الدولية اليوم الخميس أن المغرب بصدد افقار شعبه مقابل قضية خاسرة وأن الشعب الصحراوي سيتمكن في الأخير من نيل استقلاله وإقامة دولته المستقلة.

وأضاف أحمد فنان أن الصحراويين شعب حر ولن يقبل بالرضوخ للنظام المغربي مهما قدم له من مغريات.

في السياق ذاته أكد أحمد فنان أن المغرب كان ينتهج سياسة الأظرف المالية مع بعض أعضاء منظمة الأمم المتحدة من أجل المماطلة ما أدى إلى تمييع القضية مع مرور الوقت لكن هذه السياسة لن تفلح في نهاية المطاف حسب رأييه.

وتعليقا على مظاهرات التي تشهدها مدينة الفنيدق شمال المغرب احتجاجا على الأوضاع الاقتصادية والاجتماعية المزرية

توقع المعارض المغربي أن تؤجج هذه المظاهرات الأوضاع في الريف والمغرب برمته لافتا إلى أن

المخزن أدرك أن أيامه باتت معدودة في السلطة لهذا يقود هذه الحملة القمعية وحملات الاختطاف والتعذيب والاعتقالات التعسفية تجاه أبناء شعبه.

من جهة أخرى أكد المعارض المغربي أن المغرب مازال يتلقى أوامره من فرنسا وأن قراره بإرسال قوات مغربية إلى منطقة الساحل الإفريقي المضطربة بعد فشل الاستراتجية الفرنسية هناك خير دليل على ذلك.

وأضاف أحمد فنان أن المغرب لم يحصل حتى الآن على الاستقلال من فرنسا، فهو لم يلغ اتفاقية الحماية التي بموجبها تحمي فرنسا النظام الملكي من ثورة الشعب المغربي الرافض له.

ولفت فنان إلى أن الأمر ذاته ينطبق على الصحراء الغربية حيث نصبت اسبانيا قبل خروجها منها مقيما عاما وهي الآن تستفيد من الثروات التي ينهبها النظام المغربي من الأقاليم الصحراوية.

26 فبراير، 2021 - 08:39

بيان الندوة العربية للتضامن مع الشعب الصحراوي

في خضم ما يشهده العالم من تجاذبات سياسية خاصة المنطقة المغاربية التي بات يتهددها الخطر الصهيوني، بسبب ما أقدمت عليه المملكة المغربية من تطبيع على حساب الشعبين الفلسطيني والصحراوي، وانتهاجها لسياسة الهروب إلى الأمام بضرب للشرعية الدولية عرض الحائط من خلال خرقها السافر لوقف إطلاق النار في 13 من تشرين الثاني/نوفمبر الماضي، الذي أدى إلى انهيار كل الاتفاقات ذات الصلة.

تنعقد هذه الندوة التي هي جزء من فعاليات الاحتفالات بالذكرى 45 لميلاد الجمهورية العربية الصحراوية الديمقراطية، للتعبير عن التضامن المقاوم المؤيد للحق والشرعية الدولية واحترام حقوق الانسان، كمثل ومبادئ تتجسد في كفاح الشعب الصحراوي وقضيته العادلة.

ونحن المشاركون إذ نعبر عن تضامننا مع الشعب الصحراوي وقضيته العادلة التي نعتبرها مثلما يعتربها المنتظم الدولي قضية تصفية استعمار، لا يفوتنا بالمناسبة إلا أن نتضامن مع السجناء المدنيين الصحراويين ونشطاء حقوق الانسان وعلى رأسهم المناضلة سلطانة سيد ابراهيم خيا.

كما نحيي كفاح الشعب الفلسطيني العظيم، وكل مقاوم من أجل الحرية والعدالة وحقوق الإنسان.

 

عاش التضامن العربي المقاوم

عاش الشعب الصحراوي

عاش الشعب الفلسطيني

عاشت الجزائر، ثورية وفية ومنافحة عن القضايا العادلة

حرر في 25 شباط/فبراير 2021

25 فبراير، 2021 - 23:26

العالم يحتفل بذكرى ال 45 لقيام الجمهورية الصحراوية

يتواصل إحياء الذكرى الـ 45 لتأسيس الجمهورية العربية الصحراوية الديمقراطية, في مختلف أنحاء العالم, عن طريق عقد مؤتمرات افتراضية, تشارك فيها مختلف الشخصيات السياسية والحركات والمنظمات الحقوقية والإنسانية وفعاليات المجتمع المدني المتضامنة مع الشعب الصحراوي وحقه في تقرير المصير.

وقال ممثل جبهة البوليساريو في أستراليا ونيوزيلاندا, كمال فاضل, في تصريح له , إن العديد من الأنشطة مبرمجة لإحياء الذكرى الـ 45 لإعلان الجمهورية العربية الصحراوية الديمقراطية, حيث من المزمع رفع العلم الصحراوي, غدا الجمعة على مباني عدة بلديات في أستراليا, إلى جانب عرض فيلم وثائقي عن القضية الصحراوية, وكذا حفل عشاء للمتضامنين مع الشعب الصحراوي, وكلمات تضامنية ومساندة لنضال هذا الأخير في البرلمان.

مؤكدا على الإجماع المطلق على التنديد بالخرق السافر لوقف إطلاق النار, الذي قام به الاحتلال المغربي عقب عدوانه على مدنيين صحراويين في ثغرة الكركرات غير الشرعية, في نوفمبر الماضي, مضيفا “ففي أستراليا ونيوزيلاندا, هناك مجهودات حثيثة من طرف أعضاء البرلمان وطرح أسئلة على الحكومة ومراسلتها للضغط على النظام المغربي للانصياع إلى الشرعية الدولية, واحترام حق الشعب الصحراوي في تقرير المصير والاستقلال”.

كما أشار السيد فاضل إلى “التغطية الإعلامية الهامة والايجابية” التي تحظى بها القضية الصحراوية, وآخر الأحداث والتطورات المتعلقة بها, في آسيا والمحيط الهادي هذه التغطية التي تعمل من اجل إيصال صوت القضية الصحراوية إلى الرأي العام العالمي .

ع.ميلس 

25 فبراير، 2021 - 23:11

وزير البريد يعد برفع سرعة تدفق الأنترنيت …

أكد وزير البريد والمواصلات السلكية واللاسلكية، إبراهيم بومزار اليوم الخميس، أن رفع سقف معدل التدفقات الدنيا من 2 إلى 4 ميغابايت/ثانية ليس سوى بداية برنامج لتحسين الولوج إلى الانترنت الرامي إلى التوجه نحو رفع سقف معدل التدفق الأدنى.

وأوضح بومزار على هامش لقاء بمقر الوزارة أن “رفع معدل التدفق الأدنى ليس سوى بداية وسننتقل إلى تدفقات أعلى”.

مؤكدا الوزير أن “الاختبارات التقنية التي أجرتها الوزارةخلال الأيام الأخيرة عبر التراب الوطني كانت ناجحة”.

ع.ميلس

25 فبراير، 2021 - 23:06

هذا هو مصير المتسبب في حادث بن عكنون …

قامت مصالح أمن ولاية الجزائر، الخميس، بتوقيف سائق الشاحنة المتهور الذي تسبب في حادث خطير ، على مستوى الطريق السريع الرابط بين رويبة وبن عكنون.

وأفاد بيان لذات المصالح ” في إطار مكافحة الجريمة بشتى أنواعها وكذا السهر على تحقيق السلامة والأمن المروريين رصدت كاميرات الحماية والأمن التابعة لمركز القيادة والسيطرة لأمن ولاية الجزائر، بتاريخ 20 فيفري 2021 على الساعة العاشرة ونصف صباحا، على مستوى الطريق السريع الشرقي باتجاه العاصمة ، بالمرتفع حي زرهوني مختار، قيام سائق شاحنة ذات مقطورة بمناورة خطيرة عرض خلالها حياة الآخرين للخطر”.

 

برمكي محمد شوقي

25 فبراير، 2021 - 23:00

نظام المخزن يحاول التقرب من جو بايدن بهذا القرار…

أنهى وزير الخارجية المغربي ناصر بوريطة، عقود وكالات العلاقات العامة التي تقودها شركة JPC Strategies المقربة من الدوائر الجمهورية في الولاية المتحدة الأمريكية.

الخطوة التي قام بها رئيس الدبلوماسية المغربية، تأتي في إطار المناورات التي تقوم بها سلطات نظام المخزن، منذ وصول الرئيس الأمريكي الجديد جو بايدن إلى رئاسة الولايات المتحدة الأمريكية.حتى يتسنى لها  كسب المزيد من الوقت والتقرب من إدارة الرئيس الجديد.

ويعتبر نظام المخزن، وفقا للتقارير واحد من الدول الأكثر إنفاقا على وكالات العلاقات العامة، وجماعات الضغط والسفراء، إبتغاء تمرير أجندتها خاصة في القضايا التي تعتبرها “حساسة”، على رأسها قضية الصحراء الغربية.

 

 

ب.محمد