21 أغسطس، 2021 - 21:25

انطلاق عملية تلقيح مستخدمي قطاع التربية غدا الأحد

تنطلق  الأحد عملية تلقيح مستخدمي قطاع التربية الوطنية ضد وباء كورونا كوفيد-19، تحسبا للدخول المدرسي 2022/2021.

وقصد إنجاح العملية، تم تخصيص 1433 وحدة للكشف والمتابعة بالمؤسسات التربوية، 41 مصلحة لطب العمل و 16 مركزا طبيا اجتماعيا.

وتأتي عملية التلقيح هذه عقب توجيهات وزير التربية الوطنية، عبد الحكيم بلعابد، خلال ترؤسه الأسبوع الماضي أشغال الندوة الوطنية لمديري التربية، حيث دعا إلى تنظيم هذه العملية بالتنسيق مع مديري الصحة على مستوى الولايات لضمان عملية التلقيح ووضع رزنامة يومية لكل مؤسسة تربوية.

21 أغسطس، 2021 - 21:18

الدراسة لثلاثة أيام في الاسبوع فقط

وجهت وزارة التربية الوطنية، تعليمة إلى مديريات التربية عبر الوطن، أكدت من خلالها بأنه تم تعديل الحجم الساعي للحصة الواحدة بإضافة ربع ساعة، عكس ما كان عليه السنة الماضية، لتصل مدة الحصة الواحدة إلى ساعة عوض 45 دقيقة.

كما أكدت من خلال التعليمية، أن مدة الاستراحة تقدر بـ 10 دقائق فقط، داعية في نفس الوقت، مديري المؤسسات التربوية، إلى ضبط الجداول الزمنية الخاصة بكل مادة على هذا الأساس، وتوزيعها على الأساتذة بمجرد توقيعهم على محاضر الدخول يوم 7 سبتمبر المقبل.

من جهة أخرى، أكدت وزارة التربية بأن التلاميذ الذين يدرسون في الأقسام العادية، فإن الدراسة ستكون بالتناوب ولمدة ثلاثة أيام فقط، أي أن فوجا يدرس يوم الأحد والثلاثاء والخميس، وفوج آخر يدرس يومي الإثنين والأربعاء لمدة 15 يوما، وبعد مرور 15 يوما، يتم تغيير الأفواج، حيث الفوج الذي درس أيام الأحد والثلاثاء والخميس يدرس يومي الإثنين والأربعاء، وهكذا دواليك.

ومن بين مميزات المخطط، العمل بالتناوب بين الفوجين كل يومين خلال الأسبوع ذي 6 أيام، والتناوب كل أسبوعين مع تقليص تناسبي في الحجم الساعي لكل مادة، والتركيز على التعلمات الأساسية لكل مادة، فيما حدد توقيت 12 ساعة أسبوعيا للدراسة ضمن هذا المخطط.

للإشارة، فإن نظام التناوب لا يخص المؤسسات الابتدائية المعنية بتنظيم الأفواج التربوية، حيث أن مدة تدريس اللغة الفرنسية يقدر بساعة ونصف بالنسبة لتلاميذ السنة الثالثة ابتدائي توزع على حصتين.

أما بالنسبة للسنتين الرابعة والخامسة ابتدائي، فتوزع الحصتان من ساعة ونصف إلى ساعتين  في كل مرحلة.

كما يشدد النظام على ضرورة احترام التفويج من خلال وضع 12 تلميذا فقط في القسم، حيث يدرس كل فوج فرعي بالتناوب.

ويمكن تجاوز هذا العدد حسب خصوصية المؤسسة وطاقة استيعاب الحجرة الدراسية، حيث أن الأفواج التي لا يتعدى فيها 12 تلميذا لا تقسّم وتعمل بنظام الفوج الفرعي 14 ساعة نظام الدوام الواحد، و12 ساعة لنظام الدوامين.

كما يبرز النظام ضرورة إعطاء أهمية قصوى لدروس المعالجة في مادتي العربية والرياضيات الموجهة للتلاميذ الذين يعانون من نقص في التحصيل بهاتين المادتين بمرحلة التعليم الإبتدائي، كما تحدثت عن أهمية تكثيف التقويم التشخيصي لتجنب إعادة السنة الدراسية لتلاميذ الطورين الإبتدائي والمتوسط.

21 أغسطس، 2021 - 21:14

حزب ال”FFS” ينسف مخطط فرحات مهني

نسف حزب ال FFS مشروع فرحات مهني التقسيمي من الخلال البيان الذي نشوه اليوم ، و الذي أكد فيه على وحدة التراب الوطني دون أن ينقص منه شبر .

حذر الافافاس في  بيان له من اي مشروع خارج التصور الوطني الديمقراطي اومناورة هدفها ضرب الوحدة الوطنية وزعزعة إستقرارها. بالإضافة إلى المساس بالتماسك المجتمعي. وإعتبر ت الافافاس هذا بعداء للشعب وللوطن من الواجب التصدي له.

وأوضح الافافاس في ذات البيان أنه لا مكان لدعاة الفتنة ومروجي الشقاق بين أبناء الوطن الواحد في جزائر 2021. خاصة وأن الجزائر تجتاز أحد أدق مراحلها منذ الاستقلال وعلى جميع الأصعدة. وكذا الحرائق الأخيرة التي شهدتها عدة ولايات لا سيما تيزي وزو بالإضافة إلى وجريمة قتل الشاب جمال بن اسماعيل.

الأفافاس في بيانه ذكر أصحاب التفرقة والشقاق بأن التنوع الفكري والثقافي واللغوي الذي تزخر به بلادنا هو عامل وثبة حضارية. كما انه لن يكون أبدا عامل شقاق مهما فعل و مهما افتعل أصحاب المصالح الضيقة و النظرة القصيرة لجعله أتون فتنة لا تنطفئ نيرانها.

واكد الأفافاس على أن الوحدة الوطنية واندماج الشعب الجزائري خط أحمر لا ينبغي لأحد التفكير في تجاوزه أو في توظيفه لتحقيق المآرب المشبوهة. وأشار إلى أن الوحدة الوطنية سقيت بالدماء ومن الوهم المساس بها. في حين الشخصية الجزائرية الشاملة لكل الثوابت الوطنية، كل الثوابت، صهرتها الأزمات والمحن فأنى لمخططات شيطانية أن تنال منها.

ف.م

21 أغسطس، 2021 - 21:13

الجزائر ترفض إستغلال المغرب للغاز الجزائري

لم تتخذ الجزائر قرارا بتمديد فترة عمل أنبوب الغاز الذي يعبر الأراضي المغربية نحو أوروبا ، مع اقتراب نهاية مدّة العقد بين البلدين عند حلول شهر أكتوبر الداخل. هذا ما نقلته وكالة الأنباء الجزائرية اليوم السبت عن “خبراء” ، فيما يبدو ردّا على تصريح مسؤولة مغربية رفيعة لوكالة الأنباء الرسمية في المغرب حول استعداد الرباط لتمديد عمل الأنبوب.

فيوم الخميس الماضي ، قالت المديرة العامة للمكتب الوطني ( المغربي ) للمحروقات والمعادن أمينة بن خضرة، في تصريح لموقع “Maroc le jour” التابع لوكالة الأنباء المغربية، إن المغرب “يدعم مواصلة عمل الأنبوب الذي ينقل الغاز من الجزائر نحو إسبانيا عبر التراب المغربي”.

وأكّدت المسؤولة المغربية أن بلادها عبّرت عن موقفها بخصوص استمرار أنبوب الغاز الجزائري الذي يعمل بموجب عقد بين البلدين منذ 1996 “في محادثات خاصة وفي تصريحات علنية”، مشيرة إلى أن الأنبوب “يمثل أداة للتعاون الإقليمي”.

وقال “خبراء” وكالة الأنباء الجزائرية ( وأج) اليوم ، إن “دعم المغرب المزعوم للإبقاء على أنبوب الغاز ماهو إلا أكاذيب محضة” ، متسائلين :”على ما تستند هذه الأكاذيب؟ فالجزائر و بكل سيادة واستقلالية في اتخاذ القرار ، لازالت لم تقرر تمديد عمله عقب انتهاء العقد في أكتوبر 2021″.

كما أشارت مصادر وأج إلى “الفائدة الكبيرة التي يجنيها المغرب من مرور أنبوب الغاز الجزائري نحو أوروبا، علما أنه يضخ 800 مليون متر مكعب من الغاز لاحتياجاته الخاصة التي تضاف إلى الرسوم التي يفرضها في إطار حقوق مرور الأنبوب” ، وهو ما يفسّر ، حسبهم ، حرص المغرب على تمديد عمله ، مذكّرين بأن الجزائر تصدر الغاز أيضا من خلال أنبوب “ميدغاز” البحري الجديد انطلاقا من بني صاف.

21 أغسطس، 2021 - 20:27

الحبس لشخصين متهمين بإضرام النار في غابات الطارف

أمر قاضي التحقيق بمحكمة سيدي امحمد بإيداع شخصين متهمين بإضرام النار بغابات الطارف واللذان ينحدران من نفس الولاية الحبس المؤقت بالمؤسسة العقابية بالقليعة
وحسب المعلومات التي تحوزها “النهار اونلاين” فإن الأمر يتعلق بكل من (ي.ع) و (س.ع) أين وجهت القيام بأفعال التخريب بوضع النار عمدا بأملاك الغابات الوطنية.

ولا يزال التحقيق جاري بالنسبة لبقية المتهمين الذين ينحدرون من ولاية عنابة وجيجل

21 أغسطس، 2021 - 19:40

شريف ملال يشتم مدرب “JSK” ويخطف هاتفه

بلغ الجزائر1 ان المدرب السابق لفريق شبيبة القبائل دينيس لافان،قال أنه بعد نهائي كأس الرابطة الذي توج به “الكناري”، ولما وصل إلى ملعب أول نوفمبر لاسترجاع أغراضه، تعرض للشتم بوالدته من طرف رئيس الفريق الشريف ملال وخطف منه هاتفه بالقوة.

وأضاف لافان، في بيان صحفي، أنه أعلم اللاعبين بما جرى له مع ملال، واسترجع هاتفه بعدها.

وكشف التقني الفرنسي، أنه يوم نهائي كأس الرابطة، لم تصل ألبسة الفريق إلا 45 دقيقة فقط قبل انطلاق المباراة، فيما استرجع قائد الفريق وليد بن شريفة لباسه، ربع ساعة فقط قبل صفارة البداية.

وأوضح لافان أنه لم يكن يعلم بإمضاء بعض اللاعبين، إلا عبر ما يأتي من أخبار في الصحافة، مضيفا أن المسيرين فرطوا في اللاعبين والمدرب ولم  يسعوا لتجديد العقود، عكس ما كان يروج له ملال.

وقال دنيس لافان بأنه: “لا يمكنني أن أعمل مع إدارة لا تملك كلمة ولا إمكانيات مالية تدفع بها مستحقات لاعبيها.”

ف.م

عاجل