17 مارس، 2021 - 18:55

هذا ما قاله جراد اليوم

استمعت الحكومة خلال إجتماعها اليوم برئاسة الوزير الأول عبد العزيز جراد إلى عرض قدّمه وزير السكن طارق بلعريبي.

ويتمحور هذا العرض حول إنجاز البرامج السكنية بصيغة البيع بالإيجار، والتدابير الـمتخذة لإقامة البرنامج الذي لم يتم الإنطلاق فيه بعد.

وبهذا الشأن، قدم الوزير عرضاً حول مدى تقدم إنجاز برنامج السكنات بصيغة البيع بالإيجار،

وكذا حول التدابير الـمتعلقة بإقامة البرنامج الذي لم يشرع فيه بعد.

وفي هذا الإطار، ذكّر الوزير الأول بضرورة استكمال البرامج السكنية الجاري إنجازها، في أقرب الآجال، بغرض التمكن من تخصيصها.

أما بالنسبة للبرامج التي لم يشرع فيها بعد، فقد حرص جراد على تكليف الوزراء الـمعنيين بمواصلة جهود البحث عن أوعية أرضية لإقامة الـمشاريع الـمقررة، مع تفضيل الشغل الأمثل للأراضي الحضرية، والسهر دوما على صون الأراضي الفلاحية والفضاءات الـمحمية.

17 مارس، 2021 - 15:05

تواجد المرأة في المجلس الشعبي الوطني مهدد

أثار موضوع المناصفة المفروض في القانون العضوي للإنتخابات في الترشيحات سواء بالنسبة للمرأة أو الشباب تساؤلات على انعكاس ذلك في نتائج تشريعيات 12 جوان ونسبة حضور المرأة والشباب في الغرفة التشريعية السفلى.

وتنص المادة 191 من القانون العضوي للانتخابات أنه يتعين تحت طائلة رفض القائمة مراعات مبدأ المناضفة بين الرجال والنساء وأن تخصص على الأقل نصف الترشيحات لصالح المترشحين الذين تقل أعمراهم عن 40 سنة، حيث يظهر من لاقراءة الأولية للمادة أنها تشجع على دخول الشباب والمرأة للبرلمان , بالمقابل فإن التخلي عن “الكوطة” في النتائج التي كانت تضمن الثلث للمرأة يهدد التواجد النسوي للمرأة وحتى الشباب الذين تقل أعمارهم على 40 سنة في ظل نظام الاقتراع النسبي على القائمة المفتوحة الذي يمكن ان يحولهم إلى مجرد ديكور.

ويتعزز ذلك من خلال نص المادة 317 من القانون العضوي التي جاءت ضمن الأحكام الانقالية التي ذكرت أنه أعطت الحق للقوائم المستقلة أو الحزبية التي لم تتمكن من تحقيق شرط المناصفة أن تطلب ترخيصًا من السلطة الوطنية لمراقبة الانتخابات التي توافق بدورها على ذلك.

وفي هذا السياق قال رئيس اللجنة القانونية في حركة البناء الوطني، كمال بن خلوف، إن مادة المناصفة هي شعار سياسي لا غير معتبرًا إياها أنها غير دستورية، متعجبًا من منح التقدير للسلطة الوطنية للانتخابات في معرفة القوائم التي لن تتمكن من تحقيق المناصفة, من جهتها استغربت الخبيرة في القانون الدستوري، فتيحة بن عبو، من إدراج المواد الانتقالية في القانون العضوي للانتخابات، قائلة:” المواد الانتقالية تكون فقط في الدساتير الجديدة التي تكون في حالة الانتقال من نظام سياسي ما إلى آخر ونحن لسنا في مثل هذه الحالة”.

وأضافت المتحدثة ذاتها أن القانون العضوي تأتي مواده للفرض وليس للتفاوض أو التفاضل، معتبرة أن هذا ما يدل على وجود مفاوضات من طرف الرافضين لمبدأ المناصفة وتواجد المرأة في التمثيليات و قالت بن عبو إن القوائم المفتوحة ليس منصفة للمرأة اليوم بسبب الثقافة الموجودة في المجتمع الجزائري، لأن النمط الانتخابي الجديد يمنح الحرية للناخب في الاختيار مضيفةً:” لا ندري تفكير الناخب ولكن نعلم أن المناطق الداخلية لا تسمح للمرأة الممارسة السياسية ويجب أن تتغير هذه الممارسات مع مرور الوقت ولهذا يجب سن قوانين تتماشى مع طبيعة الجزائر العميقة”.

وفي السياق ذاته، اعتبرت القيادية في حركة مجتمع السلم، فاطمة سعيدي، أن المادة 191 من قانون الانتخابات غير مفهومة خصوصا أنه تم ربطها بالمادة الانتقالية 317 الخاصة بالمجلس الشعبي الوطني فقط , وذكرت النائب السابق في العهدة المحلة الماضية، أن تمثيل المرأة هذه المرة سيتراجع خصوصًا مع وجود القائمة المفتوحة، معتبرةً أنه لا يوجد معيار يحدد الاعتماد على المناصفة من عدمه مستغربةً من ترك التقدير للسلطة المستقلة لمراقبة الانتخابات التي دورها مراقبة وإعلان نتائج الانتخابات فقط ,  و قالت فاطمة سعيدي إن الأصح في المناصفة يكون في التمثيل وليس في الترشيح، مردفةً:” كان من المفترض أن يتم تحديد المعايير التي من أجلها تكون عدم القدرة في الاعتماد على مبدأ المناصفة وهي لا تشكل صعوبة في المجلس الشعبي الوطني”.

17 مارس، 2021 - 15:02

مجيد مسعودان: سيتم  إنشاء بوابة إلكترونية…

كشف المدير العام لمجموعة المصالح في سوق المال الإلكتروني، مجيد مسعودان، أنه سيتم  إنشاء بوابة إلكترونية .

و قال مسعودان، خلال ندوة حول الفرص الجديدة للتحول الرقمي في الإقتصاد و المالية، أن هذه البوابة قد تم إختبارها و استكمالها. و التي  ستكون كشباك موحد يسمح بتجسيد جميع مراحل إدماج أرضية الدفع الإلكتروني عبر الأنترنت لطلب التصديق.

مضحا أن هذا الحل سيجنب التجار عبر الويب التوجه مباشرة إلى البنوك أو شركة المعاملات البنكية و المالية أو بريد الجزائر. كما تسعى إلى ربط العلاقات بين مطوري وحدات الدفع المصدق عليها مع التجار.

 

لامية زيلال

17 مارس، 2021 - 14:53

وزير الصحة إستقبل وفد النقابة الوطنية للأطباء العامون

إستقبل وزير الصحة، وفد النقابة الوطنية للأطباء العامون للصحة العمومية (SNMG/SP) برئاسة عبد الحميد صالح لعور.

الإستقبال تم يوم أمس الثلاثاء، بمقر وزارة الصحة، و يأتي هذا في إطار تعزيز و ترقية الحوار مع الشركاء الإجتماعيين.

و حسب البيان اللقاء يعتبر فرصة لتحسين ظروف الصحة العمومية.

كما أكد بن بوزيد عن إستعداده الكلي للإهتمام  بإنشغالات و اقتراحات أعضاء النقابة لتحسين ظروف العمل للطبيب العام.

و أوضح البيان، أنه تم التطرق إلى التكوين المتواصل و استحداث شهادات التأهيل للطب العام.
بالإضافة إلى الترقية الجماعية للأطباء العامين و ترقية المسار المهني.
و كذا  الإستفادة من منحة كوفيد-19 الشطر الثالث و الرابع الذي عرف تأخرا.

و هذا اللقاء خرج بإتفق وزير الصحة عبد الرحمن بن بوزيد و ممثل النقابة الوطنية للأطباء العامون على تشكيل لجنة مشتركة للتكفل الفعلي بانشغالاتهم.

 

لامية زيلال

17 مارس، 2021 - 14:46

ترحيل 201 عائلة من احياء قصديرية نحو سكنات لائقة بالعاصمة

تم اليوم الأربعاء بالجزائر العاصمة ترحيل 201 عائلة من قاطني الأحياء القصديرية ببوروبة نحو سكنات لائقة ببلدية براقي.

 وأوضحت المقاطعة الإدارية للحراش أن العملية تندرج في إطار المرحلة الـ27 من عملية إعادة الإسكان بولاية الجزائر

ويتعلق الأمر بقاطني الحي القصديري بن بولعيد وحي المجاهد شارع الأسفل ببلدية بوروبة الذين تسلموا سكناتهم الجديدة بحي حوش الميهوب ببلدية براقي.

سيليا بوعزيز 

17 مارس، 2021 - 14:41

الطفلة أصالة تعود إلى تركيا لاستكمال العلاج

تتواجد حاليا الطفلة أصالة بن عمار رفقة والدها بمطار هواري بومدين، ينتظران ركوب الطائرة ظهر اليوم للتوجه إلى اسطنبول عاصمة تركيا.

ومن المنتظر أن  تمكث الطفلة أصالة (7 سنوات) بمستشفى  (اجيبادال) الذي أجريت لها به عمليتين جراحيتين على مستوى العمود الفقري بسبب معاناتها منذ الولادة من داء السكوليوز مدة أسبوعين حسب والدها فضيل الذي أكد في اتصال مع “الخبر” أن أصالة ستخضع  خلال فترة إقامتها بالمستشفى إلى فحص طبي شامل لوضعيتها قبل أن يتم نزع فك الجهاز الحديدي المثبت بين عمودها الفقري والرأس والذي اتعب أصالة كثيرا طيلة هذه المدة.

وقد  تحسنت حالة أصالة بعد إجرائها للتأهيل الحركي بمسقط رأسها ببلدية وامري ولاية المدية بنسبة ثمانين بالمائة وتمكنت بإشراف من والدها اعتمادا على فيديو مسجل منجز من طرف إدارة المستشفى التركي أن تخطو وتسير بصفة طبيعية، وهي الأمنية التي كانت تتمنى أصالة أن تتحقق لها، والفضل يعود إلى كل الذين تضامنوا مع أصالة، وقدموا لها المساعدة حتى تسافر إلى تركيا و تتمكن من العلاج والوقوف على قدميها.

س.العربي

عاجل