14 أبريل، 2021 - 01:35

صالح أوقروت يرد على الإشاعات..

فنذ الممثل  صالح أوقروت عبر صفحته على الفيسبوك إشاعة وفاته بعد تعرضه لحاث مرور.

ونشر الممثل أوقروت تغريدة عبر الفيسبوك ينفي ماتم تداوله منذ دقائق عبر الفيسبوك إشاعة وفاة الفنان أوقروت في حادث مرور.

ف.م

13 أبريل، 2021 - 23:14

منظمة المحامين تقاضي الجزائر1 على مسلسل “بوڤاطو”..

اثار التسلسل الفكاهي بوقاطو ضغينة المحامين بعد عرض الحلقة 1 التي كتبها الصديق مصطفى بونيف .

الاتحاد الوطني لمنظمات المحامين إنتفض ضد الحلقة الاولى من السلسلة و يطالب بالمحامين لإتخاد كافة الاجراءات ضدالسلسلة و المخرج .

لكن الغريب في البيان ان القضية ضد موقع الجزائر1 الذي لم ينتج السلسلة التي تبث في قناة الجزائرية 1

ف.سمير

13 أبريل، 2021 - 23:03

عاشور العاشر3 يغيب عن شاشة التلفزيون

أثار غياب مسلسل عاشور العاشر 3 عن شاشة التلفزيون العمومي في اليوم الاول من سهرة رمضان كثيرا من علامات الاستفهام وسط محبي “المملكة العاشورية”.

وتفاجأ متابعو المسلسل الرمضاني ببث التلفزيون العمومي لومضات إشهارية بالقناة السادسة أعقبها مسلسل آخر غير مسلسل “المملكة العاشورية” الذي كانوا ينتظرونه بشغف كبير.

حيث جاء ذلك بعد أن أعلن التلفزيون العمومي وصفحة المسلسل بموقع فيسبوك أن “عاشور العاشر” سيبث كل يوم من شهر رمضان في الساعة الثامنة ليلا عبر القناة الأولى “الأرضية” والقناة السادسة.

ف.م

13 أبريل، 2021 - 17:29

جمعيات حقوقية تحذر من تغول الأجهزة الأمنية المغربية

حذرت الجمعية المغربية لحقوق الإنسان من “تمدد السلطوية في المغرب و تغول الاجهزة الامنية”, معربة عن مخاوفها من “توظيف القضاء من طرف السلطة التنفيذية لتصفية حساباتها في حق التنسيقية الوطنية للأساتذة المفروض عليهم التعاقد للتنصل من التزاماتها وطمس مطالبهم العادلة
والمشروعة”.

وطالبت الجمعية في بيان لها, بفتح تحقيقات “فعالة ونزيهة”, بشأن التصريحات حول سوء المعاملة والتعنيف من جانب القوات العمومية أو غيرها في حق الاساتذة, المحتجين سلميا, وترتيب الجزاء القانوني, مستنكرة, الاعتقالات التعسفية التي مست العديد من الأستاذات والأساتذة, كما طالبت بوقف المتابعات في حقهم.
ودعت الجمعية الحقوقية, السلطات و كل اجهزة الدولة المغربية, إلى “احترام حرية التعبير والحق في التجمع والتظاهر السلمي, واستبعاد المقاربة القمعية,

وعدم توظيف حالة الطوارئ الصحية للإجهاز على حقوق الانسان الأساسية و للتغطية على فشل السياسات العمومية, وتعبيد الطريق نحو المزيد من الاستبداد والفساد”.

وأكدت في سياق متصل, أن معالجة القضايا والإشكالات,ينبغي أن يمر عبر الحوار الديمقراطي الجدي والبناء مع الفرقاء الاجتماعيين والمعنيين, وفق مقاربة تشاركية تراعي المطالب العادلة والمشروعة, وتنهي الانتهاكات التي أصبحت عنوانا لانتكاسة حقوق الانسان.

وذكرت بتحذير المفوضية السامية لحقوق الانسان للدول والحكومات, بمناسبة اليوم العالمي للديمقراطية بتاريخ 15 سبتمبر 2020, من استغلال حالة الطوارئ الصحية واستخدام الصلاحيات الاستثنائية, لمواجهة جائحة “كوفيد-19”,كسلاح لإخراس
المعارضة وقمع الحريات.

وعبرت ذات الجمعية, عن “دعمها ومؤازرتها وتضامنها مع الشغيلة التعليمية, بكل مكوناتها في نضالها من أجل ملفاتها المطلبية الموحدة والفئوية, وإدانتهاللمقاربة الأمنية وجميع ضروب القمع والمنع الذي طال الوقفات الاحتجاجية لأيام 05, 06, 07 و08 أبريل من الشهر الجاري”.

وشددت على أنها, “تتابع استمرار المنحى الخطير للدولة في التعامل مع الحق فيالتظاهر السلمي, مسجلة أن الدولة ماضية في استغلال حالة الطوارئ الصحيةللإجهاز على الحقوق والحريات الأساسية للمواطنين والمواطنات,فاسحة المجالللمزيد من تمدد السلطوية, وتغول الأجهزة الأمنية المنفلتة من أية رقابة”.

وأبرزت أن “المنع والحصار والتعنيف واستعمال القوة, في مواجهة الاحتجاجاتالسلمية للأساتذة المتعاقدين انتهاك صارخ للمعايير الدولية لحقوق الانسان, وأنالاعتقالات التي شملتهم تعسفية, وأن ما تعرضوا له أثناء توقيفهم, أو في مراكزالشرطة يرقى إلى مستوى الممارسات المهينة و الحاطة بالكرامة الإنسانية”.

وكانت السلطات الأمنية المغربية اعتقلت, الثلاثاء الماضي بالقوة, 20 استاذا,شاركوا في مسيرة احتجاجية بالرباط, تنديدا بنظام التعاقد, مطالبين بإدماج كافةالأساتذة في أسلاك الوظيفة العمومية, ووقف الاحتقان الذي يعيشه القطاع منذأشهر عديدة, خاصة في ظل تجميد الوزارة للحوار بين الجانبين.

وخلف التدخل الأمني في مواجهة المسيرة الاحتجاجية للأساتذة المتعاقدين إصاباتفي صفوف الأساتذة, نتيجة التدافع, مما تطلب نقل عدد كبير منهم إلى المستشفى  لتلقي العلاج.وجدير بالذكر, أن السلطات المغربية لجأت مجددا الى استخدام القوة, لتفريقتظاهرة مناهضة للتطبيع, كانت قد دعت إليها “الجبهة المغربية لدعم فلسطين”,

تزامنا مع تخليد ذكرى يوم الأرض الفلسطيني, وبعد أشهر من تطبيع النظام المغربيمع الكيان الصهيوني

ف.سمير

13 أبريل، 2021 - 14:46

حماية المستهلك تتحرك ضد مافيا السوق

طالب مصطفى زبدي رئيس جمعية حماية المستهلك، بضرورة  تحيين المنظومة التشريعية لوقف  الفوضى الحاصلة في السوق الجزائرية بيد من حديد، معترفا بوجود تجاوزات كبيرة أثرت سلبا على القدرة الشرائية للعائلات الجزائرية، خاصة خلال شهر رمضان.

وقال زبدي خلال نزوله ضيفا على القناة الإذاعية الأولى،  إن زيادة الأسعار بشكل فاحش لاسيما في شهر رمضان، بات يقتضي تدخل الدولة اليوم أكثر من أي وقت مضى، مفيدا أن جمعيته نبهت من تجدد زيادة الأسعار بشكل غير مبرر وأنها وضعت عدت تقارير على مستوى الجهات الوصية.

لافتا إلى أن شهر الصيام صار يقترن بصور التبذير والاستهلاك المفرط و”تغول” الأسعار وعدم مراعاة جيوب المواطنين، قائلا إن دور الأجهزة الرقابية والمنظومة التشريعية بات حتمية ضرورية لفرملة “تجار المناسبات”.

ف.سمير

عاجل