7 يوليو، 2021 - 19:24

مستشاري وزارة الثقافة يسقطون مليكة بن دودة

تسبب مستشاري وزارة الثقافة في إسقاط مليكة بن دودة من على رأس القطاع بعد الأخطاء الفادحة والمتتالية  التي كانت ترتكبتها الوزيرة واغضبت الرئيس عبد المجيد تبون

بن دودة والتي كان جد واضح أنها ستغادر الحكومة بمغادرة جراد   المدافع عنها ،حولت قطاع الثقافة إلى بيانات و تصريحات و منشورات في منصات التواصل الاجتماعي ،ترافقها صور معالي الوزيرة أشكال وألوان ، وغاب أصل المهمة في ترقية الثقافة والفن و الفنان ، مع تنظيم مهرجانات و ملتقيات لا تسمن ولا تغني من جوع ، هدفها الإشهار والترويج للنشاطات الفارغة مع تسليط الضوء على بن دودة أكثر من النشاط في حد ذاته  ، خصوصا عندما يفشل قطاع الثقافة عن تمثيل الجزائر في التظاهرات الدولية اخرها  العجز في ترشيح فيلم “هيليوبوليس” للمخرج جعفر قاسم للأوسكار

هذا وقد كانت الكثير من القرارات وإجراءات وزارة الثقافة محل سخط الرأي  العام في ضل تغييب الكفاءات الحقيقة بوزارة الثقافة ، وإعتماد بن دودة على مستشارين دون مستوى مهني حقيقي وكفاءة إدارية لتأدية مهمة دولة .

حيث عرف عهد مليكة بن دودة توافد بعض الانتهازيين لهرم قطاع الثقافة ، بل حتى الدخلاء على القطاء بألقاب كاذبة وهمية ، لتسيير ملفات ذات بعد سياسي دبلوماسي

في عز أزمة العلاقات الدبلوماسية بين الجزائر و المغرب ، و تصريحات وزارة الدفاع الوطني حول الحملة التي شنها نظام المخزن ضد الجزائر على كل المستويات ، تاتي بن دودة و تبارك مشاركة الوفد المغربي في بيان رسمي ، ناهيك عن تواجد اطارات في قبة الوزارة تربطهم علاقات سابقة بنظام الزطلة وحجهم لمهرجانات مراكش و العيون المحتلة  الداعمة لفركة مغربية الصحراء

ثم يأتي  ملف “الراي” الجزائري ، والذي أصبح مغاربيا و ربما مغربي في المستقبل بعدما  أقدمت بن دودة على سحب ملف تصنيف الراي كموروث ثقافي جزائري لدى “ليونسكو ” ،لتليها قضية سفراء الترويج السياحة و الثقافة الجزائرية بقيادة المطبع مع إسرائيل محمد رمضان و صاحبة الفن الخليج هيفاء وهبي

وتراكمت فضائح قطاع الثقافة في عهد بن دودة من قضية لوحات بيكاسو التي لم تحرك فيها الوزيرة ساكن و إكتفت بتصريح أقبح من ذنب ، ثم مشروع سفير الثقافة الذي تم من خلاله إهانة الفنان كادير الجابوني و بيانات وزارة الثقافة المتناقضة التي كانت تحمل الكثير من الألغاز ،جعلت من مؤسسة الدولة لعبة بين أيدي مستشاري “الذر”

محمد نبيل

 

 

7 يوليو، 2021 - 18:31

ياسين حمادي وزير السياحة الجديد

عين رس الجمهورية عبد المجد تبون ياسين حمادي وزيرا للسياحة و الصناعة التقليدية

7 يوليو، 2021 - 18:21

عبد الرزاق سبقاق وزيرا للرياضة و الشباب

عين اليوم عبد الرزاق سبقاق وزيرا للرياضة و الشباب في التشكيلة الحكومية الجديدة.

عبد الرزاق سبقاق سبق له أن شغل منصب مدير التعاون بوزارة الشؤون الدينية والاوقاف، كما كان أيضا إطارا في الهيئة الوطنية لمكافحة الفساد.

7 يوليو، 2021 - 18:03

الرئيس تبون يجدد الثقة في عمار بلحيمر

جدد رئيس الجمهورية عبد المجيد تبون الثقة في عمار بلحيمر لقيادة وزيرة الاتصال ، بلحيمر الذي كلف بمهمة الناطق الرسمي باسم الحكومة الجزائرية منذ 2 يناير 2020.

الرئيس تبون تمسك ببلحيمر في مهمة تسير قطاع الاعلام و الإتصال خصوص الإعلام الرقمي و تسوية وضعية السمعي البصري في الجزائر

عمل أستاذاً للتعليم العالي في كلية الحقوق “جامعة الجزائر1″، ومديراً لـ”المجلة الجزائرية للعلوم القانونية والاقتصادية والسياسية”، ومديراً لمخبر الأبحاث في “جامعة جيجل” في الجزائر.

له العديد من المؤلفات منها “المديونية الخارجية للجزائر: تحليل نقدي لسياسات الإقتراض والتعديل” عام 1998، “نبدة عن الفكر الاقتصادي” 2007، “المدقق في الاقتصاد السياسي” 2011، “المدقق في علم اجتماع القانون” 2013.

حاصل على دكتوراه في الحقوق عام 1997 من “جامعة رينيه ديكارت” في فرنسا، وشهادة في الدراسات المعمقة في القانون الدولي عام 1984 من الجامعة ذاتها، وليسانس في القانون العام عام 1978 من “جامعة الجزائر”.

محمد نبيل

عاجل